عالم البنوتات



 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في   
آخر عضو مسجل mahmoud love any body فمرحبا به                                                    
 

احلا الاهدائات لمديرة منتدى عالم البنوتات محبوبه القمر

احلا التحيات مقدمه من المدير العام الي محبوب القمر
لدخول الى الدردشه اضغط هنا
مرحبا اعضائي الاحباء قمت بافتتاح منتدى شركة اكادديمية المبدع ين لزيارتنا اضغط هنا

شاطر | 
 

 سرقتك بل وفا لحظه وعشت بل فراق اوقااات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ملكة البنوتات
عضو برونزى
عضو برونزى
avatar

عدد الرسائل : 205
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 14/02/2008

مُساهمةموضوع: سرقتك بل وفا لحظه وعشت بل فراق اوقااات   السبت أبريل 26, 2008 5:55 am

الفصـل الاول
ام ماجد " يمه البتول تعالي ردي على تلفون البيت "
نزلت البتول تركض ويد فيها لفافه شعر واليد الثانيه ماسكه بها شعرها ، قالت وهي ماده بوزها "يمه وين الشغاله ليش ماردت انتي ناسيه اني بروح لاختي اماني "
ام ماجد بابتسامه "ههههههه يمه الشغاله ما تتكلم الا انقليزي من بيفهم عليها يا حسره "
البتول "هههههههههههههههههههههاي صدقتي اذكر خالتي ام يحيى يوم دقت علينا جلست تصارخ في التلفون هاه هاه "
ام ماجد "ههههههههههههههههههههه طيب ردي نشفت كبد الي يدق "
اخذت البتول السماعه قالت برباشه "yes"
"الو السلام عليكم "
ارتبشت البتول وطاحت اللفافات الي بيدها قالت بعصبيه "وعليكم نعم "
قال بندر بهدوء"ينعم عليك وين ماجد "
مسكت البتول نفسها لا تنفعل لانها ماتطيق ولد عمها ذا ..ما تواطنه في عيشة الله قالت بدون نفس "مدري عنه "
قال باستهزاء " اخته وماتدرين عنه وين عايشه انتي "
قالت بانفعال "يا سلام بتتحكم فيني من الحين "
مسك اعصابه وهو يقول في نفسه ×صبر جميل والله المستعان×
قال بعصبيه " عن حركات البزران قالو لك اني فرحان يعني بزواجي منك"
انجرحت البتول من كلمته مهما كانت تكرهه وتكره حركة المرحوم ابوها يوم زوجها لولد عمها الكبير وهي ما كملت عشر سنوات ..حرام عليه هو اكبر منها بـ عشر سنين ليش يسوون كذا
فيها ليش يقرر مصيرها عنها ليش !
قالت له بقهر فيه دلع " ماتعرف تجامل انت "
قال باستهزاء " لا،(كنه يتحسر) شفتي القهر متزوجه واحد مايعرف يجامل وكبير بالسن "
حمر وجه البتول ولقطت وجهها لانها تذكرت انها قد قالت لجود بنت عمها انها ماتبي بندر لانه كبير عليها بالسن ومن سوء حظها انه سمعهن وهن يتكلمن حتى انه قال لها "هذا نصيبكـ ومالاعتراضك معنى .."
خنقتها الغصه :-الحين انت وش تبي
بندر بدون مايقدر يمسك نفسه "ههههههههههههههههه"
عصبت "جالسه انكت انا "
بندر ببرود "ما يلبق لك التنكيت .. ليش قد سمعتي في حياتك عن مغروره تعرف تنكت "
تاثرت مره من كلامه لو انها قدامها كانت خنقته لين يموت ...
قاطع افكارها صوت ...
"البتول شفيك"
التفتت بخوف وشافت اخوها ماجد واقف وراها رمت السماعه وركضت لغرفتها تبكي .. عقد ماجد حواجبه واخذ السماعه "الوووو"
قال بندر بعصبيه :-الحين انت وينك وبعدين ليش ماترد على جوالك
ماجد وهو يتافف:-اف شفيك محترق
بندر بعصبيه :- لازم يرتفع ضغطي كل مره ادق فيها عليك
ماجد بضيق :-الحين وبعدين معكم والله انكم تجيبون الهم للواحد
بندر حس انها زودها على ولد عمه وحب يروق الجو :-اسمع ما رديت لي خبر بتطلع البر معنا ولا لا
ماجد انشرح صدره وباله من سيره البر والمكاشيت :-ما يبيلها كلام اعتمد خلاص كلمت الربع
بندر :-لا هالمره بنطلع بدون ربعنا
ماجد بتعجب :-ليش ؟
بندر :-ياخي ابوي هافه نفسه على تخييم بالبر ومن زمان وهو يطري عاد بما ان الدنيا ربيع الحين والصيد وافر قلت فرصه زينه تطلع عيلتنا كلها
سكت ماجد شوي وقال :-انت ناسي ان امه لا اله الا الله مخيمه الحين كيف تبي بناتنا يطلعن البر وينامن فيه
سحب نفس طويل وقال :-ماجدوه خل عنك حركات التعقيد البنات ودهن يطلعن البر لهن كم سنه ما طلعن
ما دخلت فكرة طلوع البنات راسه :-حتى لو ؟ انت تعرفني وبعدين حنا ما نمنعهن عن الطلعات بس طلعه بر ماني بالي اايدها
بندر بملل :-ياربي منك بدوي معقد
ماجد :-قم انقلع
بندر :-ههههههههههههه ابشر بس قل تم ياخي حرام عليك تكسر بخاطرهن
ماجد يستهزأ فيه :-يا ولد يا حنون
بندر :-هههههههههه هاه يا النسيب شقلت
ماجد :-قلت لا اله الا الله والله انك لزقه عنزروت
بندر :-ههههههههههههههه اعجبك
ماجد :-هههههههههه لا والله ما تعجبني
بندر يستهبل :-ياربي مايعرف يجامل الله يعين الي بتاخذكـ
ماجد :-ههههههههههههاي يجيب الله مطر
بندر :- الايام بيننا يا ولد عمي يا خوفي تطيح ومحد يسمي عليكـ
ماجد بكبر :-
ماترتضي نفسي مذله وحقران
اردها عن من سعالي بذلي..
نفسي عزيزه ساميه فوق يافلان
وابعد من نجوم الثريا محلي..
الله خلقني وهامتي فوق الامتان
واخذ من الدنيا تجارب واخلي..
واصبر على مر الليالي والاحزان
وارضى بماقدر من الله وحصلي
بندر :-اوف اوف تكلم الشاعر اسمع ياخي اقول لك من الحين انت بالشعر راح تغلبني ..
ماجد :-ههههههه طيب رح زهب العزبه متى تبينى نطلع ..
بندر :-الخميس
ماجد بهدوء :-انت ناسي شغلي
بندر :-خذ لك اجازه حشى مكينه مو ادمي
ماجد بابتسامه كبيره:-بسم الله من عينك خلاص تم
بندر تنفس بقوه مو مصدق كيف ان ماجد الشديد وافق بشوية ضغط منه :-اتفقنا يالله مع السلامه
ماجد :-هلا والله مع السلامه
سكر ماجد السماعه وطلع لغرفه اخته .. وبعدين البنت ذي جابت له احباط ..
كان واقف ويفك ازارير ثوبه الي فوق .. جت مه وقالت :-يمه
التفت ماجد وقال بحنان :-هلا ياالغاليه امري
امه بابتسامه فيها حزن :-يمه اختك شفيها طلعت غرفتها تصيح
مسك اعصابه لا يتافف من اخته وعنادها ودلعها الزايد :-ابدا يمه ولا شي
امه بحزن :-يمه البتول طالعه تبكي وتقول مافيها شي
حب راسها وقال وهو يحط شماغه على كتفه :-انا بطلع لها وان شاء الله يكون خير
مر من جنب امه ومسكته مع يده من فوق ..ناظرها وقرا الي تبي فعيونها
امه :-لا تقسى يمه لاتقسى عليها
هز راسه وماتكلم وطلع لغرفه اخته لازم يحط حد لتصرفاتها ذي مع زوجها .. مايكفي انه مقدر مشاعرها وماجل العرس يمكن مع نهاية الجامعه تتقبل الفكره لكن كل ما طال الوقت كلما زاد عنادها ، عمره ماحب القسوه ولا كان يستخدمها الا نادرا جدا لكن فيه مواقف تجبره تغصبه وتفرض سيطرتها عليه . البتول مو اخته بس البتول تربت تحت نظره تحت مسؤوليته وغلاها يفرق عن غلا باقي اخواته المتزوجات ..
وصل لباب غرفتها ودقه ومحد رد رجع دقه مره ثانيه وماردت اخته ويعرفها اكيد مطفيه النور ونايمه على السرير تصيح ..
عد لين ثلاثه وقال بهدوء :-البتول
انخرش قلب البتول لانها تخاف من اخوها او نقدر نقول تحترمه مره لانه كان بمكان ابوها ... اخوها الي ياما حن عليها اخوها الي كان عون لها الي عمره ماقصر عنها بشي ..صحيح محد يجي وياخذ مكان الابو لكن ماجد غير ، ماجد محور حياتها وكل شي فيها ... مسحت دموعها وفتحت الباب ..
قالت بادب :-هلا ماجد
ماجد :-ممكن ادخل
البتول وهي تحاول تخفف من خوفها :-ها...اي ايه ممكن ليه لا
دخل ماجد وجلس على الكرسي الي جنب سريرها قال بهدوء وماخفى عليه تاثيره الكبير على اخته :-انا راح ادخل مباشرة للموضوع وبعدين معك
بلعت ريقها من الخوف سبحانه الي حط رهبته العظيمه بقلبها رغم ان ماعمره رفع يده عليها ولا رفع صوته حتى لكنه كذا شخصيه حازمه شديده جديه وتنزل الرهبه في قلوب الناس حتى المقربين منه ..
قال وهو يحاول يمسك نفسه لا ينفعل :-انتظر ردك
البتول فيها احيانا نزعات متمرده حتى على ماجد الي يرهبها .. قالت بثقه :-ماسويت شي شسويت انا
قال بعصبيه لكن صوته ما ارتفع لحظه عن مستواه الطبيعي :-البتول
خافت وضاعت علومها :-انـا...انـ
وفكتها مناحه وجلست تبكي ... ناظرها ماجد بضيق وهو يقول في نفسه "الحين الواحد ماياخذ من الحريم لا حق ولا باطل من ورى حركات البكا ذي "
جلست تصيح وتنتفض كسرت خاطره وقال بحنيه :-البتول اذا بتجلسين كذا ماراح افهم منك شي
مسحت دموعها وبعد جهد جهيد قالت :-ماجد
ابتسم :-عيونه
ابتسمت ورجعت بكت من نبرة الحنيه الي سمعتها في صوته وحستها من نبرته وشافتها بعيونه
تعوذ من ابليس ... اليوم ذا باين من اوله ...
قالت بانفعال :-انا مابي اتزوج بندر
قال بهدوء :- انتي الحين زوجته
قالت بانفعال وهي ترجع شعرها الاسود الطويل ورى بقوه :-ابي الطلاق مابيه
طلعت عيون ماجد قدام وفز من مكانه قال بقوه :-طلاق
خافت وقالت بهمس :-ا .. ايه
قال وهو يناظرها بقوه :-ليش وش الاسباب
قالت بتمرد :-كذا مابيه
عصب ماجد منها ومن عنادها ودلعها :-كيف كذا مابيه
البتول بصراخ :-كذا مزااااااااااااااااج
رفع يده بيضربها لكنه مسك نفسه فاخر لحظه وهو يتذكر وصية ابوه له قبل لا يموت .. انكمشت على نفسها وغمضت عيونها تنتظر الكف وحرارته على خدها ...
لكنها فتحت عيونها على مسكته ليدها من فوق قال وهو يهمس بعصبيه عشان امه ماتسمعه وتتنكد :-اسمعي يا بنت بندر الف وحده تتمناه والحين هو زوجك رضيتي ولا مارضيتي وان سمعت أي اعتراض او كلام من كلامك الفاضي الي تعودت عليه لا تلومين الا نفسك
قالت وهي تبكي :-بس ياخوي.....
هزها :-ولا كلمه انتي ماتعرفيني زين يا البتول لا تخليني اتصرف معك بطريقه لا انتي ترضينها ولا انا ارضاها بعد يكفي بس انها امنية ابوي وقراره الله يرحمه
فك يدها وطلع قبل لا يمد يده لانه حس بنفسه قريب من هالتصرف
صرخت :-لو ابوي حي ما رضى على الي تسويه فيني وينك يا بوي ...
كان واصل لباب غرفتها مسك طرف الباب بيده وضغط عليه بقوه كملت كلامها الي يجرح حتى لو كانت اخته الصغيره وجاهله ومن هالكلام :-ايه ايه لو ابوي حي ما تكبرت علي عشان بندروه خويك
وهنا وبس ...
فار طبعه الحامي وراح لها بسرعه ومسكها مع يدها وهو يصارخ لاول مره حتى البتول نفسها خافت موت منه :-اسمعي سنين وانا اسمع هالكلام الي مامنه فايده وربي ان بندر السنافي خساره فيك
قالت بقلة ادب نظرا لانها وصلت لمرحلة التبلد والتمرد :-اشبع فيه انا مستغنيه عنه
الي مايعرفونه ان امهم كانت واقفه برى وسمعت كل شي ...
صرخ ماجد :-انا مليت منك هذا جزى التربيه ..
البتول وهي تصارخ :-هذا حلال ابوي مو حلالك
كان كلامها كان زي طعنة الغدر الي تغافل الواحد نست ايام السهر والتعب لما كان يجي من الجامعه تعبان ويمرها بغرفتها ويلقاها مريضه ويرمي كتبه ويركض بها لاقرب مستشفى حتى امه ماكانت تدري عنه ..
نست يوم كانوا البنات يزعجونها بالمدرسه وترجع ودمعتها على خدها وبمكالمه وحده للمديره انحلت المشكله وماتعرضت بعدها لاي مضايقات ...نست ونست ونست اشياء كثيره
التفت لجهتها وقال بصوت مافيه ملامح ومعالم :-شقلتي
البتول لا انفعلت تروح كل اخلاقها الحلوه في لمحه بصر :-الي سمعته انت مو متفضل علي بشي
لاول مره يرفع يده لكن صرخة امه منعت كفه عن وجه البتول التفت بعيون فيها من الحزن مثل التعصيب والزعل ..
قالت امه بوجه شاحب :-لا يمه لا تضربها
قال بكل صوته الي لاطلع في مكان عمه السكون والترقب :-عشان خاطرك يمه بنسى الي قالته لكن يكون في معلومها (وجلس يناظرها بقوه) ان زواجها من بندر راح يكون بالعطله الطويله يعني لا انتظار لوظيفه ولا يحزنون
انصدمت البتول وشوي وتنهار قالت بدلع وبكا :-يمه
جمدت امها قلبها وقالت :-الي تشوفه يمه
طلعت عيونها قدام تزلزل الكون تقول لهم تكرهه تحقد عليه ليش مايفهمون الاهل يدورون راحه بناتهم وهم رجعيين في تفكيرهم واذا كانت هذي رغبه ابوها هذا مايعطيهم الحق في تجاهل رغبتها ..
صرخت :-ماراح اتزوجه لو اخر يوم في حياتي
مر من جنبها وقال وهو ماشي :-لا جيتك اشاورك ذيك الساعه قولي رايك ..
قال لامه يوم صاار جنبها :-راح نتكلم انا وانتي بكره الصبح قبل لا اروح الدوام لاني الحين تعبان وابي انام
طلع من الغرفه مايشوف قدامه مايكفي الي صار له اليوم تطلع له اخته بافلامها الهنديه المعتاده
دخل غرفته ورمى الشماغ على السرير يبي يتمدد يرتاح يفرد ظهره شوي ...فك ازارير ثوبه وترفق على اخر زر لسى صدره مورم ويعوره يحمد ربه انه ماجاه كسر ولا تهشم صدره وانطبق على قلبه ورئته ...
دق الباب تحمل الالم وسكر ثوبه :-ادخل
دخلت امه الغرفه وقالت بعيونها الحنونه :-يمه انت بخير
ابتسم :-الحمد لله
سكتت امه لانه ماراح يتكلم ماجد وتعرفه قالت بحنيه :-نم وارتح انت لك يومين في الدوام مهلك نفسك وبكره الصبح بيننا كلام
ماجد بهدوء :-ان شاء الله
ماصدق امه طلعت من هنا الا ويحط راسه على طول ...
>>في بيت ابو متعب
قالت ام متعب وهي تصب لزوجها قهوه :-تفضل
كان سرحان بعالم ثاني ... كررت كلامها :-ابو متعب تقهو
التفت يم زوجته وام عياله الي عاشرته خمسين سنه على الحلوه والمره ، اخذ الفنجال منها ..
قالت له :-علامك مهموم وسرحان
قال ابو متعب وهو يعدل نظارته العريضه على وجهه الي جعده الزمن لكن وقاره بقى زي ماهو ..:-والله افكر في هالعيال وفي مستقبلهم
ام متعب :-ههههههههه أي عيال الله يسلمك ..كلهم كبروا
ابو متعب :-بلا المسؤوليه ماتزيد الا اذا كبروا
ام متعب –يا ابن الحلال اترك عنك الافكار الي ترفع ضغطك وسكرك وتتعب صحتك وبعدين اصغر عيالنا كلهم جود وجود حرمه الحين وهذي اخر سنه لها بالجامعه
قاطعها بوجه مهموم :-اخوي سلمان الله يرحمه امن مستقبل بنيته البتول وان وش سويت لمستقبل بنتي
قالت ام متعب بضيق :-صالح علامك موسوس اليوم ...
قال بكابه :-انتي عارفه ان المرض الي بكبدي كل يوم يزيد وانا موب دايم لها
خنقتها الغصه والله لولا حلفه بالطلاق عليها لتعلم عياله عشان يعرفون ان ابوهم مريض بالكبد :-لا تقول كذا
ابو متعب :-انا ما انكر ان متعب حنون وقلبه كبير لكنه مايعرف لجود مثلي وراح يقسى عليها واجد وعارف طبع بندر الحامي ولابيه يتمشكل مع اخوه غير العيال الباقين ...
سكتت ام متعب هنا معه حق عيالها وتعرفهم ...
ام متعب :-يعني وش السواة نخطب لبنتنا ...
طقت الفكره براسه شلون مافكر فيها من زمان ... ناظرته ام متعب وعرفت ان كلامها الي تو ما مر عليه مرور الكرام وانه دخل داخل هالعقل الي لا يكل ولا يمل من التفكير والتحليل والقرارات ..
قالت بصدمه :-بتخطب لبنتنا ..
سكت ابو متعب ومارد عليها ..وفي هاللحظه دخل عليهم بندر ...
"السلام عليكم صباح الخير" ثم حب راس امه وابوه
ابوه "صباح النور "
بندر " كيف حالك يبه اليوم "
ابوه " الحمد لله زين بشر جهزت للرحله "
بندر "-ايه كل شي زين والخيام راح تسبقنا بيوم للموقع الي اختاره ماجد "
ابتسم ابوه "اذا ماجد الي مختاره فاكيد انه موقع طيب "
بندر "ههههههههههه والله اني عارف انه مايجوز لك الا شغل ماجد فقلت احترم نفسي واخليها عليه"
ابوه :-هههههههه فيكم الخير كلكم بس ماجد يعرف الي يجوز
"ماجد ماجد الحين اهلي ماعندهم سيره الا هو "
دخلت جود الغرفه وكتبها على يدها بتروح الكليه "صباح الخير"
حبت على راس ابوها وعلى راس امها وجلست
ابوها :-صباح النور يبه ..
اخذت لها كاسه شاهي على السريع ووقفت عشان تطلع للسواق امها :-يمه افطري كلي شي
جود بابتسامه حلوه :-تاخرت يمه عندي محاضره بعد ربع ساعه..
امها :-براحتك بس انتبهي على نفسك
جود :-من عيوني سلام
الكل "وعليكم السلام"
لبست عبايتها وتغطت وطلعت للسواق ومعها اخوها يزيد الي يدرس بالثنوي ويروح معها لانها ماتركب مع السواق بلحالها ...
يزيد :-يا الله صباح خير ..
جود :-هلا والله شفيك تقولها من ورى خشمك
يزيد :-هههههههه كشتك علامها طايره
جود :-ههههههههههه قم ضف وجهك هذا يسمونه تجعيد يا جاهل
تذكرت :-بعدين تعال كيف شفت كشتي وانا متغطيه
يزيد :-ههههههههه شفتك قدام المرايه وانتي تلبسين عبايتك طبعا ما تنلامين ألي يشوفك يقول ماشافت مرايات بحياتها
جود :-ههههههههههههههههه كيفي حره
يزيد وهو يزين كتبه على يده :-طيب ياحره اركبي تاخرنا
ركبوا السياره وراحو ..
*
*
*
>>بيت ماجد
طلع ماجد من الشاور ولبس ملابسه ...دق جواله
"الو"
بندر :-هلا يا استاذ ماجد وين الناس
ماجد بروقان :-ههههه يالله صباح خير
بندر :-افا يا النسيب
انعصر قلب ماجد وتذكر اخته وجنونها قال بسرعه :-بندر انا اليوم ماخذ اجازه من الشغل برجع اكلمك بعد ما افطر
بندر :-زين انتظرك سلام
ماجد :-سلام
لبس غترته البيضاء واخذ مفتاحه وجواله ونزل تحت ... مرته البتول في طريقها ونزلت عيونها بالارض قال بصوته الخشن القوي :-مافيه كليه اليوم
ارتبكت :-ا ا ا عنـ عندي اوف
ناظرها بطرف عينه ممكن تكون عيوب البتول واجد لكن الكذب مو منها ...سفهها ونزل وقلبه يتقطع لانه زعلان منها ..
ناظرته البتول ودمعتها في رمش عينها ودها تكلمه وخايفه منه ،يوم صحت من النوم حست بالمصيبه وبهول الي قالته البارح ...
نزل بسرعه ولقى امه كالعاده جالسه تتقهوى ومعها اخوانه الي يصحون يفطرون معها قبل لايروحون دواماتهم "صباح الخير "
الكل "صباح النور "
ماجد وهو يجلس :-زين اني لقيتكم هنا
فارس :-خير ان شاء الله
مشاري :-خير
ماجد بسلطته المعتاده :-انا قررت يكون زواج البتول وبندر بالصيفيه الجايه
ناظروا العيال في بعض ...
قال ماجد وهو رافع حاجب :-انتم اخوانها مثلي ورايكم مهم
قال مشاري :-لا يا ماجد انت اخونا الكبير والي تشوفه سوه ماعندنا مانع
قال فارس :-صادق مشاري انت اخونا الكبير والي تشوفه يصير
هز ماجد راسه وانتبه ان امه ساكته :-هاه يا الغاليه وش قلتي ان كنتي ضد تغيير الموعد علميني وماراح يصير الا الي ترضينه
ام ماجد بابتسامه :-يمه مالنا قول بعد قولك
ابتسم ماجد وقال بحنيه :-كلامك يمشي على الكل يمه وانا اولهم
مسكت امه يده وهي تهز راسها ..:-الي تشوفه سوه انا تعبت من اختك
فارس بتعجب :-غريبه ردت فعلها بندر مايتعوض
ماجد بملل :-من يفهم اختك لنا سنتين وحنا بمشادات وهواش في هالموضوع حتى بندر شكل عنده خبر عن شعور اختنا واعتراضها عليه
مشاري طلعت عيونه :-ول هذي مصيبه
ماجد :-لا مصيبه ولاشي دلع بنات ويروح بعد الزواج
العيال:-هههههههههههه ...
وقف ماجد قالت امه :-وين يمه هذا فطور
ماجد :-الحمد لله شبعت وراي موعد مهم
امه :-بحفظ الله
طلع ماجد فتح باب البيت الكبير الا ويحس باحد ورا التفت
رفع حاجب :-خير
قالت البتول وهي منزله عينها بالارض :-سامحني يا ماجد على الكلام الي قلته
ماجد للحين متضايق من كلامها بس مايبين :-صار خير
دمعت عيونها :- لا ماصار خير انا اسفه مايحق لي اقول هالكلام .. انت بمكانه ابوي انت الي ربيتني
قال ببرود والم :-زين انك تذكرتي هالكلام
مسحت دموعها :-متذكرته بس لاعصبت ما اقدر افكر في الي اقوله
ماجد :-بهالشكل ماراح تعيشين مع الناس ..
حمر وجهها من كلامه وتهزيئه لها ..
فتح الباب وطلع لسيارته لحقته البتول وقالت له وهي تضلل عيونها عن الشمس :-ماجد انت جاد في تقريب موعد العرس سنه عن موعده الاصلي
ناظرها بقوه (يمه منه لا ناظرني كذا يكسر عيني وعين أي واحد يتجرا يراده في كلامه )
قال وهو يلبس نظارته الشمسيه :-تعرفيني زين لا قلت كلمه ما اتراجع عنها وان سمعت أي اعتراض ماراح تلومين الا نفسك
وركب سيارته وجحدها ...
وقفت بالشمس تناظر في سيارة اخوها الي ماشيه باتجاه البوابه الكهربائيه الكبيره ...
دخلت البيت بتموت من القهر ...
قابلت اخوانها وعرفت انها لو استعانت فيهم مافيه امل لانهم مايعصون كلمه لاخوهم الكبير وشورهم دايم من شوره ..
طلعت غرفتها يحرقها القهر وقله الحيله حرق مثل اشتعال النار بالهشيم .. شتسوي ياربي تدق على بندر وتهزئه لا لا مستحيل مهما كانت مجنونه كل شي ولا سمعتها وسمعه اخوانها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ملكة البنوتات
عضو برونزى
عضو برونزى
avatar

عدد الرسائل : 205
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 14/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: سرقتك بل وفا لحظه وعشت بل فراق اوقااات   السبت أبريل 26, 2008 5:56 am

أتمني إنهاا تعجب الجميع



ردولي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سرقتك بل وفا لحظه وعشت بل فراق اوقااات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم البنوتات :: قسم المواضيع والقصص والنكت :: قسم القصص :: القصص الواقعيه-
انتقل الى: